قائد المقاومة بتعز: إيران تضخ سمومها عن طريق الحوثي وصالح

1318

المدينة المنورة: "الإخبارية.نت" 24 أبريل 2016

قال قائد المقاومة اليمنية بمحافظة تعز الشيخ حمود المخلافي، إن "أبناء اليمن شكلوا سدا منيعا في وجه العدو منذ أن قامت إيران بضخ سمومها وأهدافها الإجرامية التي نفذت عن طريق أعوانهم الحوثيين وجماعة المخلوع صالح بهدف زعزعة أمن واستقرار اليمن وتخريبهم لكل شيء جميل في اليمن"، وأن مثل هذه الأحداث ما زادت الشعب اليمني إلا تماسكا وقوة.

ورفع "المخلافي" شكره وتقديره للمملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز على ما حققه التحالف العربي والإسلامي من إنجازات في اليمن، بدءا بإطلاق "عاصفة الحزم"، ومرورا بحملة إعادة الأمل التي أعادت الأمور إلى نصابها بشكل كبير.

وأكد أن اليمن سينهض مجددا بأيدي أبنائه المخلصين الذي ضحوا بكل ما يملكون من أجل الدفاع عن عقيدتهم الإسلامية، وبمساندة الأشقاء بقيادة المملكة.

وقال إن "أبناء ونساء تعز الأحرار وقفوا بالمرصاد للميليشيات التي حاصرتهم وارتكبت جرائم لا يقرها دين من قتل للكبار والأطفال وتدمير للبيوت"، مشيدا بجهود أبناء المحافظة الذين قضوا على نحو 75% من القيادات الكبيرة التابعة لتلك الفئات التخريبية، مما جعلهم يلوحون بالاستسلام لاقتراب نهايتهم.

وتطرق إلى خرق الهدنة من قبل الحوثيين وأتباع المخلوع، وقال إن "الخداع والكذب والتضليل على الناس وخروجهم على النظام والشرع هو دستور ثابت عند أولئك المارقين الذين بانت مقاصدهم ونياتهم وأهدافهم ضد اليمن".

وأثنى قائد المقاومة بمحافظة تعز على الدور الذي يقوم به مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية لمساعدة المتضررين في محافظة تعز، بالإضافة لجهوده في جميع مدن ومحافظات اليمن الأخرى، مشيدا بإطلاق خادم الحرمين الشريفين التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب الذي يعكس بجلاء حرص قيادة المملكة على كل ما فيه اجتماع كلمة الأمة الإسلامية.​

التعليقات