دفعة جديدة من شباب المقاومة تنضم إلى الجيش اليمني

1470

27 يناير 2016

في إطار خطوات دمج المقاومة بالجيش والمؤسسة الأمنية، التي أمر بها الرئيس عبد ربه منصور هادي؛ التحقت دفعة جديدة من شباب منطقة البريقة وأفراد من مقاومتها بأحد معسكرات العاصمة عدن؛ للانضمام إلى من سبقوهم لتلقي التدريب العسكري المناسب للمساهمة في حفظ الأمن واﻻستقرار والتصدي للعصابات الإرهابية وقتال المتمردين في الثغور.

الدفعة الجديدة تضم 250 فردا من شباب وأفراد مقاومة البريقة، واعتُمدت من قبل الجهات الرسمية المختصة في الحكومة الشرعية، ورافقهم إلى معسكر التدريب المدير العام لمديرية البريقة هاني اليزيدي، ومدير أمنها خالد العلواني، والقيادي بالمقاومة فهمان عطيري.

هاني اليزيدي قال مخاطبا أفراد الدفعة: «شباب البريقة إلى جانب إخوانكم المقاومين بالعاصمة عدن والجنوب عامة، كنتم أولئك الأبطال الذين لقنوا الغزاة بالأمس دروسا لن ينسوها وصنعتم تلك الانتصارات وسطرتم أروع الملاحم البطولية دفاعا عن الدين والأرض والعرض. واليوم، ها أنتم حماة هذه المدينة التي كانت بوابة النصر والمدد وقلعة الصمود التي لا تقهر أو تلين. كلنا ثقة بأنكم ستكونون على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقكم وعاتقنا؛ لذلك عليكم الانضباط والالتزام والجد والاجتهاد أيها الشباب المقاوم، فأنتم عماد الحاضر وصناع الغد المشرق الذي تنشدونه».

يذكر أن قيادة الجيش الوطني تعمل على تدريب آﻻف الشباب في عدد من المعسكرات؛ استعدادا لحسم معركة تعز وتحرير بقية مناطق اليمن وحفظ الأمن في المناطق المحررة بإشراف ودعم قوات التحالف العربي.

المصدر: 
«الإخبارية.نت» - عدن - خاص: صلاح بن لغبر

التعليقات